اليوم الثلاثاء 21 مايو 2019 - 7:32 صباحًا
أخر تحديث : الجمعة 11 مارس 2016 - 12:35 مساءً

إلى وزير المياه ….. على عجل!!

سيدي وزير المياه وأنتم تستعدون بعد يومين للعب الدور الذي هيئتم له وتكرار الأغنية الممجوجة التي اعتاد سكان ولاية لعصابه سماعها كلما سنحت لكم الفرصة خلال مأموريتكم الوزارية الحالية والتي سبقتها تذكروا أنكم تساهمون بإصرار منقطع النظير في تنويم شعب وتغييب أمة من خلال قولبة أوضاع أنتم آخر من يطلع على خفاياها المرة.
تذكروا سيدي الوزير أن سكان كيفه البسطاء و قاطني كنكوصه الفقراء ممن لم توجه لهم دعوة الأعيان ولم يتطلعوا لمائدة السلطان لا تزال معاناتهم مستمرة من نقض عهود حكومةأنتم جزء منها ، فمشروع مياه فم لكليته الذي أعلن عنه رئيس الجمهورية ذات مساء كرنفالي قبل عام و أقامت حوله وسائل الإعلام الرسمية الدنيا ولم تقعدها لا زال في طور الأحلام الوردية بعيدة المرام ولا زالت ساكنة ثاني مدينة يتجرعون مرارة الحرمان الممنهج من عصب الحياة.
أما مياه كنكوصه المالحة – على قلتها – فتمثل هي الأخرى نقطة سوداء في جبين نظام – قتل – الفقراء وما مصلحة الكلى في مستشفى كيفه ببعيدة عن دار ندوتكم مساء الأحد … حيث يتابع عشرات المعوزين الذين هجرتهم أمراض الكلى من موطنهم بأكثر جيوب الفقر عنادا في بلديات كنكوصه نتيجة ملوحة المياه وتلوثها علاجا – رغم مجانيته – يكلف هؤلاء ما لا يطيقون ويبعدهم عن بيئتهم التي يألفون.
سيدي وزير المياه أعلم جيدا أن قد لا تقرؤون الرسالة و إن وصلكم صداتها سيكون ملفوفا في خرقة من النفاق والتزلف والتحوير لكن أملي أن رسالة  الشعب المطحون ستصلكم دون شك من خلال أصوات المطحونين وحناجر المظلومين والمهمشين التي ستخترق آذانكم وناديكم – الكريم – وأنتم تتفرجون من خلف الستار على مهرجان المنتدى بمدينة كيفه.

image

محمد بن براهيم

أوسمة :