اليوم السبت 20 أبريل 2019 - 11:02 مساءً
أخر تحديث : الخميس 4 أبريل 2019 - 5:32 صباحًا

كنكوصة والتشبع المصطنع…../القاسم ولد الكوري

تأتي زيارة المرشح محمد ولد الغزواني لمقاطعة كنكوصة غدا إن شاء الله في ظل تزايد أزمة مياه خانقة تعصف بجزء كبير من المقاطعة سببه توقف الحنفيات منذ أشهر عديدة وفي ظل تزايد درجات الحرارة مما يُصعّب السقاية وعملية جلب المياه…وهي معاناة حقيقية تعاني منها ساكنة هذه المقاطعة المنسية المبحوحة أصواتها من فرط العطش وجفاف الشرايين.
بيد أن سياسيينا لن يطرحوا القضية ولن يعبروا عنها أبسط تعبير رغم أنها مرتسمة على قسمات وجوه الساكنة هنا الذي يكفيك حال وجوههم وشحوبتها عن سؤالهم وسيحاولون طمس الحقيقة وحجب المعاناة بكلام وردي يعبر عن مستوى من الرفاهية ورغد العيش لا يحلم به سكان المقاطعة حتى ،ولا تتطلع إليه ٱمالهم … وكأنهم يعيشون تضخما اقتصاديا غير مسبوق وفي صروح ممردة من قوارير وفي جنان الدنيا… وكل هذا ضرب من التشبع ألفه السياسيون ناسين أو متناسين قول الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم:”المتشبع بما لم يعطى كلابس ثوبي زور”.
إن مقاطعتنا أيها المرشح الأوفر حظا من بين المرشحين لتعاني الأمرين بسبب ضعف الخدمات وضيق ذات اليد ونكد العيش وإن ٱمالهم لتتطلع إلى غد مشرق ينعمون فيه بأبسط مقومات الحياة ولا يريدون سوى ذلك في هذا المنكب البرزخي الذي قدّر لهم أن يعيشوا فيه وفي هذه المنطقة الطاردة لولا رباطة شأجهم وصبرهم ورضاهم بقضاء الله وقسمته لهم…
وإن لهم حقوقا أهملها البعض لا تقسط بالتقادم ولا يسقطها التغافل والتصامم عنها ولن أجد مقاما أسردها فيه سوى العالم الإفتراضي الذي يوفر حرية التعبير :
أولها : حقهم في توفير المياه الصالحة للشرب يعم ذلك جميع أجزاء المقاطعة يتمثّل ذلك في توسعة الخزانات وزيادة سرعة الضخ وتحلية الماء وتصفيته…
ثانيا: توفير مستفى يتوفر على جميع التخصصات وأجهزة التحليل…
ثالثا:إنشاء جسر يربط بين الضفتين ظل حلما يراود الساكنة منذ زمن بعيد…
رابعا:توفير الأعلاف بثمن في متناول الساكنة والإشراف على توزيعه بشكل عادل عكس ماوقع العام المنصرم…
خامسا:مشكل التعليم الذي هو أساس تقدم الأمم وهو يلفظ أنفاسه في هذه المقاطعة الفوضوية…
إضافة إلى كثير من المشاكل يعجز المقام عن سردها .
لا حياة بدون ماء أيها المرشح….
الماء عصب الحياة…
وجعلنا من الماء كل شيئ حي
المياه الصالحة للشرب مطلب رئيسي
الساكنة تعاني
الملوحة تسبب المرض
كنكوصة عنوان المعاناة

أوسمة :

Comments Closed