هيبة العميد لكصر .. مريضة أم في طريقها للموت؟

رياضة
14 مارس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
هيبة العميد لكصر .. مريضة أم في طريقها للموت؟

كنكوصة الرياضي كنكوصة(– خلع نادي لكصر عميد الامديةالموريتانية ثوب البطل منذ بداية الدوري الوطني الممتاز بمسماه الجديد “السوبر ١” وذالك بعد سلسلة النتائج السلبية التي تخبط فيها الفريق منذ انطلاق الدوري ، حيث لا يزال قدم نتائج تتراوحت ما بين السيء و الأسوء .نتائج تحمل الكثير من اشارات الاستفهام حول الاسباب والتداعيات وراء تراجع الفريق وفقدانه لهيبته الكبيرة بين الاندية وخصوصا اندية القاع التي باتت مصدر قلق للنادي في كل مبارياته في الدوري.كنكوصة الرياضي (تقارير عن الدوري)

كنكوصة الرياضي وضمن سلسلة “تقارير خاصة” يقدم لكم ابرز المحطات التي مر بها النادي منذ بداية الدوري الوطني حتى الآن .قدم نادي لكصر اداءا سيئا في الدوري الوطني الممتاز حيث فشل  في تحقيق اي فوز في خمي جولات من الدوري الوطني الممتاز وذالك منذ اول مباراة له في الدوري امام تجكجة في يوم 01 اكتوبر 2017 والتي خسرها بهدف نظيف احتل على اثرها المركز الحادي  عشر في ترتيب الدوري حينهما .كما خسر في الجولة الثانية امام تجكجة يوم 08 اكتوبر2017 برباعية لهدف.بعدها تخبط النادي في جملة من التعادلات كانت الاولى الكونكورد بهدفين لمثليهما خلال الجولة الثالثة ثم امام كينغ في الجولة الرابعة بهدف لمثله وبالنتيجة ذاتها امامالرياض في الجولة الخامسة ليحتل على اثرها النادي المركز الاخير في الدوري بثلاث نقاط .وبعد شهر كامل من عجز النادي عن تحقيق اي فوز تمكن في مستهل شهر نوفمبر وتحديدا يوم 02 من تحقيق اول فوز له بالدوري 2017-2018 وذالك عندما خرج منتصرا امام التيسير بثلاثية لهدف .ولم يدم سرور النادي بالنتيجة كثيرا حيث تلقى عشاق النادي خبرا سيئا في الجولة السابعة وذالك عقب خسارة النادي برباعية لهدفين امام فريق افسي نواذيب.وغسل النادي احزان تلك الخسارة بفوزين متتالين خلال الجولة الثامنة والتاسعة امام نادي الدز )2-1( ونادي كيهيدي)6-4(  وعززهما بفوز ثالث خلال الجولة العاشرة امام نادي اسنيم بهدف نظيف.وخسر النادي بعدها بمباراتين متتاليتين اما كل من الحرس بثلاثية والرياض بهدف وحيد .وختم النادي مرحلة الذهاب من الدوري بفوز امام نادي الكدية منهيا المرحلة في المركز الثامن بـ 18 نقطة .

وفي اولى مبارياته في المرحلة الثانية من الدوري حقق النادي فوزا صعبا على نادي تجكجة برباعية مقابل ثلاث قبل ان يخسر من تفرغ زينه برباعية لهدفين في الجولة الخامسة عشر قبل ان ينهار بثلاثية نظيفة في الجولة السادسة عشر اما الكونكورد ثم في الجولة السابعةعشر بهدف نظيف امام كينغ وبالنتيجة ذاتها امام الرياضفي الجولة الثامنة عشر ليحتل المركز التاسع في الدوري بـ 21 نقطة .لم يحقق نادي لكصر الفوز الا في 6 مباريات من اصل 18فيما خسر تسع مباريات وتعادل في ثلاث.وهكذا يواصل نادي لكصر مسلسل نتائجئه السلبية من اخفاق الى اخفاق ومن فشل الى فشل ما جعل باب الفريق مفتوحا امام القاصي والداني ،ثغرة تستغلها اندية القاع التي تبحث عن ممرات للهروب من شبح الهبوط فهل حقا مرضت هيبة النادي..ام انها في طريقها نحو الموت؟

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة