اليوم الجمعة 14 ديسمبر 2018 - 6:04 صباحًا
أخر تحديث : السبت 3 فبراير 2018 - 8:31 صباحًا

حين تخدعنا “ماتل”.. !!!؟ (افتتاحية)

قبل أقل من عام من الآن زفت شركة الموريتانية التونسية للاتصالات (ماتل) بشرى لسكان كنكوصه بإطلاق خدمة 3G فعمت الفرحة أوجه الجميع في مشهد ملؤه القطيعة مع ماضي الإهمال والنسيان والحرمان من حق -أصبح أصيلا- في الحصول على الانترنت بجودة معقولة حتى لا نقول عالية.

تلقفت عشرات الأسر ممن فرضت ظروف العيش على معيلها الهجرة الأمر بالبشر والأمل في تسهيل الوصل ورأت فيه بديلا يخفف من تكاليف الاتصال كما انهمرت كلمات المدونين بحارا اخترقت جدر الوسائط والمنصات تقديرا للقرار مستبشرين بفجر جديد يحدث ثغرا في جدر الصمت و يتيح فرصة إطلاع العالم على مأساة شعب قدره أن يكون أعماقيا و تطاله يد الإهمال والحرمان في كل مجال.

لم يدم الأمر طويلا فحليمة التي اعتادت اللعب بالعقول و صك الآذان عن كل نداء بتوفير أقل الواجب عادت لعادتها القديمة وعادت معها براكين السخط فوارة في قلوب مواطنين يرون أنفسهم أقل شأنا من إخوتهم في جارتهم (مالي) التي أطلقت قبل أيام خدمة الجيل الخامس بأسعار مناسبة وجودة تدك حصون نظيرتها -المفترضات- مع فوارق التشبيه في وطن تغيب في الرقابة ويستحيل الوازع صفرا.

 

 

أوسمة :

Comments Closed