اليوم الأحد 23 يوليو 2017 - 8:48 مساءً
أخر تحديث : الجمعة 9 ديسمبر 2016 - 9:46 صباحًا

لم تحترق قناة المرابطون ! )تدوينة(

image

شب حريق منذ يومين في قناتنا المحترمة قناة المرابطون وشمل الحريق الاستديو المركزي للقناة ما أدى الى خسائر كبيرة داخل القناة اقصرها الى ايقاف بثها ولو  مؤقتا…….

من هنا اقول لم تحترق قناة المرابطون بعد لا لم تحترق !
كان ذالك مجرد حريق نشب داخل الاستديو لكن كان الله وباقي…..

فقناة “المرابطون”منذ بثها 05 غسطس 2012 ومنذ ذاك الحين وهي تغير وتجدد وتُرصخ اهدافها ومبادئها ورسالتها الخالدة يومها حُفرت الفكرة ونوقشت الرسالة ساد الرأي الآخر بعد ان ظل الرأي الاول يحتكر الشاشات والنشرات.

لم تحترق قناة المرابطون بل ستظل صامدة وملجأا للضعفاء الذين يكابدون اقسى المشقات والمعانات الذين لايجدون منبرا ترتفع منه اصواتهم غيرها .

لم تحترق قناة المرابطون التي ارتفع منها صوت الفقير الذي يتمتم في نفسه – وهو يطيل البحث عن رغيف العيش-متحسرا بالقول “اسمع جعجعة ولا ارى طحنا”

لم تحترق قناة المرابطون التي ذاع منها صوت المحاضرين والمفكرين الذين ناقشوا قضايا الامة وواقعها اليومي .

لم تحترق قناة المرابطون التي اضاءت نفق الاعلام الوطني المظلم الذي آمن كثيرون باستحالة الخروج منه او حتى استنشاق الهواء النقي من ثنياه .

لم تحترق قناة المرابطون بل احترقت مجردة اجهزة فيها حتى وان كان ثمنها غاليا

لم تحترق قناة بل ستعود مجددا للبث قريبا ستعود المرابطون

          بقلم   مكحل عبدالله

أوسمة :

Comments Closed