تصنيف مقالات

سيدي الرئيس تسع حجج لك أم عليك ؟ /التراد ولد الإمام

بتاريخ 23 مارس, 2017

إن أول ما يخطر على بالي هو الأوضاع المزرية لآلاف المحرومين الذين يعلقون آمالا جسيمة على برنامجنا الإنتخابي …لأنهم إنتخبوني لأنهي مأساتهم.  بهذه الإندفاعية والحماس وبالعبارات المنتقاة وبالخطب النارية والشعارات الدالة والمستوحاة من الواقع وغيره وبالأهازيج والأغاني العذبة التي غنتها حناجر ذهبية أبت إلا أن تلبي وتشارك في امتصاص الغضب والسخط والإحباط واليأس الذي أصاب الجماهيرغنت لتبعث الأمل على تموجات وموجات الأثير.  وبهذه الخطب الرنانة وبالعهود والوعود الوردية استطعتم كسب ود الشريحة العريضة والأهم:”الفقراء”.   إنهم هم الفقراء ومن شاكلهم ساقتهم الأقدار :الجفاف والسنوات العجاف إلى العواصم (السياسية والإقتصادية)وبعض المدن والحواضر’بينماأقعدت الظروف المادية والتشبث بالأرض بعضهم الآخر.  شكل هؤلاء الوافدون الجدد”الفقراء”أحزمة فقر تنتشرعلى نطاق واسع في تلك المدن ووالحواضر الهشة في طبعهالتصبح الظاهرة فيمابعدميزة وخاصية ملاصقة ومرادفة للتطورالعمراني الموريتاني من جهة.   ومن جهة أخرى…

الرئيس على الهواء……تغطية خاصة

بتاريخ 22 مارس, 2017

حبيب الله ولد احمد : حتى الآن صدقت بعض من توقعاتى بشأن لائحة الصحفيين تم استدعاء ولد أبوالمعالى ومدير موقع الأخبار وصحفي من”أكريديم”  وبطبيعة الحال كل الصحفيين المعلن عن استدعائهم موجودون منذ سنوات فى لائحة الرئاسة وسبق لها أن استدعتهم جميعا لمناسبات مشابهة باستثناء اثنين ربما احتفظت بهما لهذه اللحظةلايوجد اي تنويع اوتطور فى الصحافة”الرئاسية”  لاوجوه جديدة ولاوسائل اعلامجديدة هي نفس النسخ الماضية تقريباصحفيون يعرفهم القصر لن يكونوا مصدر إزعاج للرئيس بكل تأكيد فلديهم تجربة فى محاورة الرئيس أوأعضاء حكومته غالبا ولذلك يعرفون كيف يحاورون الرئيس دون مناطق الخطوط الحمراءباستثناء مدير موقع الأخبار والصحفي كيساما فالبقية تعرف جيدا أنه لابد من الاحتفاظ للرئيس بوقاره وذلك بعدم طرح أية أسئلة قدتثير حفيظتهالهيبة…

إليك أسئلتي سيادة الرئيس!!!/غالي ولد الصغير

بتاريخ 22 مارس, 2017

يا سيادة الرئيس بإقدامكم على المؤتمر الصحفي تكونون قد قدمت دليلا ماديا فاضحا على انزعاجكم وضجركم من غدرة أغلبيتكم؛ومهما أفضتم فيه من حديث منمّق تطرون به موقف شيوخكم؛وسكبتم لهم من عبارات المجاملة تطيبون بها خواطرهم؛فإنّ كلّ ذالك سوف يعتبرونه حيلة منكم لن تنطلي عليهم؛وخاصة إن أعلنتم التوجه إلى صناديق الاقتراع. وعليه فإنّنا نوجه إليكم يا فخامة الرئيس الأسئلة التالية: ـ فهل تنوون يا سيادة الرئيس عقوبة الشيوخ وتأديبهم في المستقبل؟ ـ فإن كان الجواب بالنفي؛فما هي الضمانات القاطعة التي تقدمونها لهم حتى تنجلي روعتهم؟؛فمن خلال أبواقكم وأقلام قصركم لبس الشيوخ أكفانهم ؛وكتبوا وصاياهم؛ وإذا ذبحتم فأحسنوا الذبحة. ـ فهل سوف يقبل حزبكم مرة أخرى في لوائحه الانتخابية؛كلّ من صوت ضد إرادتكم؛أم أنّهم صاروا منبوذين؟. ـ الاستفتاء الشعبي المزمع إجراءه؛إذا كانت نتيجته ضد إرادتكم؛وهو…

على رسلكم أيها الصقور/الفقيه إسلم ولد سيدي المصطف

بتاريخ 19 مارس, 2017

لا يختلف اثنان في أن الوضع السياسي و الأمني، في المنطقة التي ننتمي إليها وضع حرج. و نحن و إن كنا نعد أنفسنا، من أحسنهم و ضعا، و أكثرهم – في تصور الكثير منا- أمنا. لكننا من أشدهم هشاشة قطعا، و أكثرهم قابلية – إن لم يكن للتطاير و الانشطار- فللاضطراب و الهرج و المرج. و المعول عليه في ذلك كله، هو عناية الله سبحانه و تعالى و رحمته ،و لطفه بعباده المؤمنين. الوضع السياسي عندنا، و المتاح له من الزمن، لا يسمحان –في رأيي- بترك الحبل على الغارب، لفئة الصقور التي يتحكم بعضها في الشأن السياسي، و بعضها في التوجيه الإعلامي. لا ينبغي أن نواجه ما حصل في مجلس الشيوخ الموقر، بالعبارات النابية، و الاقتراحات العقابية، و التخوين، و الارتشاء…